قصص و روايات - قصص رومانسية :

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا الفصل السابع والثلاثون

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا الفصل السابع والثلاثون

وصلوا القاعة بعد تعب وخناق طبعا
والناس بدات تقف وتسقف وتحييهم
...... : يالهوووووى شايفة الواد مز ازاى
...... : اه قمر اوى بنت اللذينة شيماء
...... : دايما تقع واقفة
...... : بس بقا يا جماعة سيبوهم ف حالهم
...... : استنى انت يا بنات شايفين اللى انا شايفاه
...... : اييييييييية ؟
...... : امير شكلة مدايق اوى دة داسلها ع الفستان بالقصد
...... : هههههههههههه مسخرة


وصلوا للكوشة وقعدوا
اسلام : البت لوجين مختفية
اسما : اه وريان كمان
اسلام : يا ترى راحوا فين ؟
اسما : مش عارفة ... انت مش هتغنى بقا
اسلام : ششوية كدة استنى هروح اتصل بريان اشوفة فين ؟
وطلع اسلام برة القاعة
اسلام : اية يابنى انت فين ؟
ريان : انا جاى ف الطريق اهوو
اسلام : طب ولوجين مش معاك ؟
ريان : اه معايا متقلقش
اسلام : طيب بسرعةة بقا الفرح بدا
ريان : ماشى يا اسلام انا قربت اوصل خلاص
اسلام : مستنيك ... سلام
خلصت المكالمة
لوجين : خلاص بقا يا ريان
ريان : بصى يا لوجين انا زهقت اقسم بالله
لوجين : طب اعمل اية قولتلى اغير الفستان غيرته وجبيبته ع زوقك اعملك ايه تانى مروحش الفرح احسن
ريان : ياريت والله
لوجين : انت بقيت رخم اوى
ريان : ومبقتيش قادرة تستحميلنى اه صح كملى كملى
لوجين : مقدرش اصلا انا بحبك بكل حالاتك
ريان ابتسم وهو فرحان اوى وفرحان بالجملة دى

سوزان : ماا شاء الله يا صباح شيماء طالعة زى القمر
صباح : امال اية انا بنتى قمر من يومها
سوزان : اه طبعا الف مبروك يا صباح وعقبال مانفرح باحفادهم
صباح : ان شاء الله
ادهم بينادى ع سوزان : سوزان سوزان
سوزان : ايوة يا ادهم ف اية ؟
ادهم : مشوفتيش لوجين
سوزان : لالا انا كنت لسة هسال اسما عليها
ادهم : استنى هتصل بيها
ولسة هيتصل لقاها داخلة هى وريان
سوزان : اهى جت اهى
وراحوا ناحيتهم
سوزان : ازيك يا ريان
ريان : ازيك يا طنط الف مبروك
سوزان : الله يبارك فيك عقبالك
ريان بص للوجين بابتسامة وقال
ريان : ياااارب
ادهم : اية دة انت غيرتى فستناك يا لوجى
لوجين بصت لريان عشان يناقذها من الموقف دة
ريان : احم اه قالتلى فستانى اتقطع وروحنا اشترينا واحد جديد
ادهم : اااااااااااه ماشى شكرا يا ريان
يلا بقا ادخلوا
اسما من بعيد : اسلام ريان ولوجين اهم
اسلام : طيب تعالى نروحلهم
وراحلهم
اسلام : اية يابنى اتخفيت لما كنتوا بتزعقوا انت وامير وامير عمال يسال عليك
ريان : اه احم احم تعالى عايزك
وخدوا ودخلوا الفرح
اسما : هو ف اية ؟
لوجين : مش عارفة شكل امير وريان اتخانقوا
اسما : اه انا برضو حسيت كدة .... اية دة انت غيرتى الفستان
لوجين : اه يا ستى ريان اتخانق معايا وحلف علية اغيرو
اسما : بس تصدقى دة احلى
لوجين : اه انا برضو قولتلو كدة اصلة زوقة
اسما : بجد زوقة هايل ... يلا تعالى ندخل
لوجين : يلا

....... : يا خررابى شايفة الشاب اللى واقف هناك دة
....... : انهى واحد
....... : ابو دقن يابت
....... : اه موزززز اوى
....... : دة مش لابس دبلة ف ايدة شكلة مش مرتبط
لوجين شافتهم وهم بيتكلموا علية وتنحت وقررت تفرسهم
راحت ناحيتة
لوجين : رينو رينو
ريان : اية يا حبيبتى فى اية ؟
لوجين : خاتمى قلعتة وحطيتة ف جيب الجاكيت بتاعك
ريان : وقلعتية لية ؟
لوجين : كان هيقع منى خوفت علية
ريان طلعة من الجاكيت
ريان : خدى يا حبيبتى
لوجين مدتلة ايديها وبتبص للبنتين : يلا لبسهولى
ريان : لوجين احم الناس متعرفش يا حبيبتى هيقولوا عليكى اية
لوجين : يلا يا ريان
ريان : حاضر امرى لله
ومسك ايديها ولبسهولك
لوجين : ميرسى يا حبيبى
ووقفت جمبة وانكجت فية
وريان مستغرب اوى
....... : شوفتى طلع مرتبط
....... : انت غريبة اوى عايزة الموز دة ميبقاش مرتبط ازاى
....... : شايفة البت بتفرسنى
....... : ههههههه ليها حق انا لو مكانها كنت خدتوا وروحنا
....... : انا هكلم شيماء واعرف مين دة بس مش دلوقتى بعد الفرح

وجة وقت رقصة السلو
اسلام : بص يا برنس ادينى المايك وشغلى موسيقى اغنية اوعدينى
بتاع الدى جى : اتفضل يا ريس
امير مكنش عايز يقوم بس اسلام وصحابة اصرو
اسلام : قومى يا قلبى يلا هنرقص
اسما : بجدد انت اللى هتغنى
اسلام : اه
اسما : اغنية اية ؟
اسلام : لا دى مفاجاة
اسما بفرحة : ماشى
ريان راح لادهم وطلب منة ....
ريان : عمى ممكن ارقص مع لوجين
ادهم : معلش يا ريان مش هينفع
ريان : لا والنبى يا عمى مااحنا قدام حضرتك اهوو
ادهم : يابنى الناس تقول اية ؟
ريان : مش احنا قرينا فاتحة لو حد اتكلم قولهم
ادهم : دماغك ناشفة يا ريان اتفضل روح
ريان بفرحة : ربنا يخليك يا عمى
وراح للوجين
ريان : مش عايزة ترقصى
لوجين بزعل : عايزة طبعا بس بابا بقا
ريان : انا قولتلوا ع فكرة
لوجين : بجددددددد هيييييييه
ريان : يلا قبل مااسلام مايبدا الاغنية
وبداو الرقص

الاغنية
اسلام : الاغنية دى انا بهديها لحبيتى اسما
إوعديني لو زعلتي مرة مني تعرفيني
لو جرحتك غصب عني تحسسيني
ماتشليش جواكي حاجة تحكي ليا كل حاجة
لما هفهم هبقا أحسن صدقيني
إوعديني لو نسيت يا حبيبتي نفسي تفوقيني
لو خدتني الدنيا مني ترجعيني
لو في لحظة زاد غروري إشتكي لومي وثوري
بس إوعي في يوم تروحي وتسيبيني
إنتي قلبي وإنتي روحي وإنتي عيني
حد عايز أعيش معاه لأخر سنيني
إنتي بالنسبة لي مش حب في حياتي
إنتي كل حياتي فعلاً إفهميني
إنتي قَلْبِي إنتي رُوحِي وإنتي عَيْنِيّ
حَدَّ عايِز أَعِيش مِعاهُ لَآخَر سنيني
إنتي بِالنِسْبَة لِيَ مِشّ حُبّ ?ِي حَياَتَيْيَ
إنتي كُلّ حَياَتَيَ فِعْلاً إفهميني

امير : شيلى ام فستانك دة هيوقعنى
شيماء : اهو اهو شيلتة
امير : يا ساتر يارب
شيماء : اقولك حاجة
امير : ارغى
شيماء : انت امور اوى
امير : عارف عارف
شيماء : اية الغرور دة
امير : دى مش غرور دى ثقة يابنتى انت مش فاهمة حاجة
شيماء : انت مش رومانسى خالص
امير : سيبنالك الرومانسية ليكى ياختى

لوجين : ريان
ريان : ممكن منتكلمش خلينا نرقص وبس

إوعديني لو في يوم الخوف ملكني تطمنيني
لو زكائي في مرة خاني تفهميني
لما أقسى في يوم تحني وأما أغلط غصب عني
قبل ما أغلط غلطة تانية تلحقيني
إوعديني لو يبيعني الكون بحالة تشتريني
تبقي أقرب مني ليا تكمليني
تبقي أختي تبقي أمي تجري فيا جوة دمي
لما أكون تعبان تضمي وتداويني
إنتي قلبي وإنتي روحي وإنتي عيني
حد عايز أعيش معاه لأخر سنيني
إنتي بالنسبة لي مش حب في حياتي
إنتي كل حياتي فعلاً إفهميني
إنتي قلبي وإنتي روحي وإنتي عينى
حد عايز أعيش معاه لأخر سنيني
إنتي بالنسبة لي مش حب في حياتي
إنتي كل حياتي فعلاً إفهميني

اسما : اللللله الاغنية حلوة اوى يا اسلام
اسلام : بحبك
اسما : وانا كمان
والحمدلله الاغنية خلصت
وريان فرحان اوى ولوجين مبسوطة
ريان : بص انت صوتك روعة ... انا لازم اسمع الالبوم
اسلام : طبعا يا رينو امال اية ؟
اسما : والاغنية تحفة اوى
لوجين : جدددددااا عجبتنى اوى
اسلام : بقولوكوا اية يلا كلنا سيلفى
امير وشيماء واسلام واسما وريان ولوجين خدوا كذا صورة سيلفى مع بعض

ريان بيبص لبعيد شاف ديما
ريان متنح ومش مصدق نفسة
ريان ف نفسة : اكيد متيهالك وهى اية اللى هيجبها هنا بس
وودى وشة الناحية التانية وبيبص تانى لاقاها واقفة فعلا
ريان ف نفسة : لالا دة انا دماغى ضربت بجد
وبص الناحية التانية وبص تانى لاقاها واقفة بجد
ريان : يا نهااااار اسوود دة بجد
لوجين : ف اية ؟
ريان : هاا لا مفيش بقولك اية تيجى نطلع برةة
لوجين : لية يا ريان الفرح تحفة
ريان : معلش اصلى زهقت
لوجين : انت لحقت تزهق
ريان : خلاص خليكى انت ؟
لوجين : والله كدة اوفر مش كل مانبقى كويسين تقلب يا رينو كدة
ريان بصلها شوية وبعدين سابها ومشى
لوجين : ريان ريان استنى خلاص جاية معاك
ديما وقفت قدامة
ديما : ريااان وحشتنى
ريان : اية دة ديما ازيك ؟
ديما : ع اساس انك مكنتش شايفنى
ريان : ممخدتش بالى معلش
ديما : ريان انت بتتكلم كويس معايا بجد
ريان : اه يابنتى ف ايية استنى ... تعالى يا لوجى
لوجين : ف حاجة يا حبيبى
ريان : اه يا حبيبتى استنى اعرفك ديما صديقتى ولوجين خطيبتى
ديما هتموت من حركتة
ديما : لا مش صديقتة ولا انت خطيبتة
لوجين بصتلة بزعل
ريان : لالا احنا متقرى فاتحتنا وهنتخطب قريب اوى وانت اول المعزومين
ديما : احب اعرفك يا انسة لوجين انا اللى خطيبتة وريان بيضحك عليكى
لوجين واقفة مش فاهمة حاجة
ريان : ثانية واحدة يا قمر ... انكل ادهم
ادهم : ف حاجة يا ريان

ريان : اه ف لو سمحت عايزك تسمع الانسة دى انا ولوجين متقرى فاتحتنا وهنتخطب قريب مش كدة يا عمى
ادهم : مظبوط
ديما هتتجنن وواقفة مش ع بعضها
ولوجين مصدومة ومش مصدقة
ريان خدها وطلعوا برة القاعة
لوجين : ريان الكلام دة بجد
ريان : اه يا حبيبتى
لوجين : انت قولت لبابا
ريان : اه مكنش ينفع اخبى علية اكتر من كدة واحنا مش بنعمل حاجة غلط
لوجين : الكلام دة حصل امتى ؟
ريان : لما طلبنى ف مكتبة ودخلنا جوة
لوجين : مش انا سالتك وقولتلى كان عايزك ف حالة مريضة عندة
ريان : ايووة لاننا اتفقنا ع كدة فعلا جة الوقت اللى تعرفى ... وبعدين انت زعلانة ولا اية ؟
لوجين : اصل مش معقول قراية فتحتى ومعرفش عنها حاجة
ريان بضحك : خلاص نقراها تانى

الفرح خلص والناس مشيت وبتودعهم
سليم : الف مبروك يا حبايبى
امير بضيق : الله يبارك فيك
شيماء : الله يبارك فيك يا انكل
صباح : مبروك يا حبى
شيماء : الله يبارك فيكى يا مامى
صباح بقرف : مبروك يا امير
امير : ممم ماشى
اسما قرصتة ف ايدة
اسما بفرحة : بجد فرحكوا كان حلو اوى اوى مبروك يا امير
وحضنتة
اسما بتهمس ف ودنة : زى ما قولتلك حاول تحبها
امير : هحاول
سوزان : مبروك يا امير مبروك يا شيماء سبحان الله امير اللى مربياة وشيماء باعتبرها زى بنتى
امير : ربنا يخليكى يا ماما
سليم : يلا يا ولاد بقا عشان تروحوا
وركبوا العربية
لوجين : مش هتبارك لامير
ريان : اه اه باركتلة
لوجين : طيب باركة تانى دول ماشين خلاص
ريان : متحطيش ف دماغك
لوجين : انتو اتخانقتوا تانى
ريان حاول يغير الموضوع : اية دة فين الورد
لوجين : اية دة صح نسيتة جوا ع الطربيزة استنى هدخل اجيبة
ريان : بسرعة
ودخلت تجيب البوكية بس حظها كانت ديما واقفة من بعيد وهى اللى مخبية البوكية
لوجين عمالة تدور علية ومس لاقياه
لوجين : راح فين دة كان هنا ؟
بتدورى ع دةةة
بصت لقت ديما

لوجين : ايوة ممكن تديهولى
ديما وهى ماسكة البوكية بتبصلة : مش حلو ع فكرة
لوجين : ماشى اى حاجة تيجى من ريان بتعجبنى
ديما اتغاظت اوى ورمت البوكية ع الارض وقعدت تدوس علية لغاية ما قطعتة كلة
لوجين : اييييية دةةةةة انت اتجننتى ؟
ديما : اصلة بياخد الاكسجين اللى ف المكان
لوجين خرجت بسرعة وهى بتعيط
ريان : ف اية يا حبيبتى حد دايقك
لوجين : ريان البت اللى اسمها ديما دى خدت البوكية وقعتة 100 حتة
ريان : اه يابنت الــ
لوجين : اهى اهى اهى
ريان : خلاص يا حبيبتى
وخدها ف حضنةةة
ريان : متزعليش هجيبك واحد تانى اكبر ... يخربيتك ابوكى جاى اوعى
اادهم : مش يلا يا لوجين
لوجين وبتمسح دموعها
لوجين : ماشى يا بابا
ادهم : شد حيلك يا ريان مستنيك انت ووالدك
ريان : قريب ان شاء الله يا عمى

الآراء والتعليقات على القصة
أفضل القصص و الروايات حسب الأكثر قراءة: