قصص و روايات - قصص رومانسية :

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا الفصل التاسع والعشرون

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا الفصل التاسع والعشرون

لوجين : ايييييييه هتسافرر !!!
ريان : ايوة هسافر
لوجين : ليييه ؟؟
ريان : بابا عايزنى
لوجين : عايزك ليييه ؟
ريان : بيقول فى شغل
لوجين : فى شغل !! شغل ايه انت طب وهو هندسة هتشتغل معاه ايه ؟
ريان : والله انا قولتلو كدة بس هو محتاجنى اقولوا لا يعنى ؟؟
لوجين بحزن : يعنى انت هتسافر وتسبنى
ريان : اعمل ايه طيب ان كان عليه انا مش عايز اسافر واسيبك !!
لوجين : طب هتقعد هناك قد ايه ؟؟

ريان : يعنى مش كتيير
لوجين : مش كتير يومين يعنى ؟؟
ريان : لا مش للدرجادى هم اسبوعين بالكتير اوى
لوجين بصويت : اييييييييييه ؟؟ اسبوعيييييين !!
ريان : يخربيتك اسكتى لحد يسمعنا
لوجين : طب خدنى معاك انا عايزة اسافر معاك

ريان : يا حببتى مينفعش هتقعدى هناك فين ؟
لوجين : هقعد معاك مش انت هتقعد مع باباك ف شقتكوا اللى هناك ؟
ريان : ايوة بس انت مينفعش تقعدى معانا احنا الاتنين رجاله عيب
لوجين : انا واثقة فيك يا ريان وكمان هناك ف انجلترا معندهومش حاجة اسمها عيب
يعنى مفيش حد هيقول عليه حاجة متخفش
ريان ومسك ايديها : حببتى افهمينى اذا كان هناك معندهووش اخلاق يبقى احنا عندنا
وهنفضل ماشيين بمبدانا مش هنغيرة
لوجين بدموع : يعنى هتسبنى اسبوعين كاملين
ريان وبيمسحلها دموعها : لا انا مش بحب اشوف دموعك دى وبعدين انا مش هسيبك لوحدك انت معاكى
بابا وماما وكمان اسما ابقوا اخرجوا سوا وقضيلك معاها يوم وكدة يعنى وبعدين انا هبقى
معاكى ع طول ع الموبايل وسكاى بى
لوجين : بس انا مش هقدر استحمل اسبوعين وانت مش معايا
ريان : حببتى عشان خاطرى متخلنيش اسافر وانا قلقان عليكى
لوجين : هتسافر امتى ؟؟
ريان : الساعة 6 الصبح ان شاء الله
لوجين بفزع : اييييه انهاردة 6 الصبح يعنى كمان مش بعد يومين
مش هلحق اشبع منك يا ريان لالا انا هسافر معاك
ريان : تانى يا لوجين تانى ؟؟
لوجين : خلاص سافر بس عن شرط
ريان : اتفضلى
لوجين : هروح معاك المطار
ريان : لالا انا مبحبش جو الوداع والفراق ودمعتين دة لا كدة كويس انا جيت اشوفك قبل ما اسافر
عشان متزعليش منى اما اللى بتقوليه دة لالا متحسسنيش انى مش راجع تانى
لوجين بسرعة : بعد الشر عليك متقولش كدةة
ابستم ريان : يلا اضحكى بقا
لوجين : ...........

ريان : بت بقولك اضحكى لديكى و ف وشك
لوجين ضحكت ع طريقتة : هههههههه
ريان : ايوة كدةةة ... مش سلام بقا
لوجين : هتمشى دلوقتى ؟؟
ريان : يدوبك الحق اوضب الشنطة وكدة
لوجين : ماشى يا حبيبى تروح وترجع بالسلامة
ريان : يلا بااااااى
لوجين بحزن وبتشاور : باااى
ولسه هيمشى
لوجين بدموع : رييييان استنى
ريان رجعلها تانى وجرى عليها وحضنها جامد اوى
ريان وهو حاضنها : بطلى دموع بقا انا الدمعة هتفر من عينى
لوجين وبعدت عنة ومسحت دموعها : خلاص يلا روح بس متنساش هتكلمنى كل يوم صح
ريان : طبعا يا حببتى ع طول معاكى يلا ادخلى بقا متقوفيش كدةة
لوجين : حاااضر

وبعد كل التحضيرات وكل حاجة تمت
وريان ماسك شنطتة وواقف ع باب الشقة
نيرفين : تسافر وترجع بالسلامة يا حبيبى
ريان : باذن الله يا ماما
يارا : والله هتوحشنا يا ريان اليومين دول
ريان : والله وانتو كمان هتوحشونى اوى
يوسف : انتل انتل انت مثافر
ريان ابتسمله ونزل لمستواه : ايوة يا يوثف مثافر
يوسف : تب خدنى معات
ريان : لا مش هينفع انا هروح اجيبلك عربية كبببببيرة اد كدة وجاى ع طول
يوسف : هيييييييييييييييييييييه
ريان ضحك ع براتة وباسة
عمر : اخلص يا عم رينو انا عايز انام
ريان : يا ساتر يارب خلاص ياعم روح انا اصلا مبحبش حد يوصلنى للمطار
عمر : لا ياعم انا جاى معاك رجلى ع رجلك بس بسرعة والنبى هناام وانا واقف
ريان : هههههه خلاص سلام بقا .... معاكو راجل خلى بالك منهم يا يوثف ههههههه
عمر : ياعم انت لسه هتتكلم
وشدوا من التيشرت وطلع بية

ف المطار
عمر : هتوحشنى يا رينو
ريان بيحضنة : وانت كمان هتوحشونى كلكوا
عمر : ارجعلنا ع طول يا ريان متتاخرش
ريان : وهجيب ابوك معايا كمان
عمر : ان شاء الله ... ريلا اركب الطيارة
ريان : سلام يا عمرو
عمر : سلام يا ريان
وركب الطيارة وطلع قعد ف الكرسى بتاعة و ربط الحزام ولما جة موعد اقلاع الطيارة ناااااااااااام
ZzZzZzZz

تانى يوم
ف انجلترا
ريان : شوفت بقا يا عم بابا مستنتش لغاية بكرة وجتلك ع طول
خالد : يا عم بابا ههههههه
ريان : بص بقا يا عم بابا انا مش هقتنع بموضوع انى اجيلك من مصر عشان شغل
قول كدةة ومن الاول انت عايزنى ف اييه ؟؟
خالد : يا سيدى متستعجلش هنقابل الراجل بليل وهعرفك عليه وهتعرف كل حاجة ؟؟
ريان : سؤال بسيط راجل مين ؟
خالد : رجل اعمال كبير اوى ومصرى كامن فاتح شركات كتير اوى هنا وف مصر
ريان : اه وعايزنى اشتغل معاه صح ؟؟
خالد : لالا مش شغل خالص حاجة تانية بس الراجل عايز يتعرف عليك !!
ريان : هو مريض نفسى ولا ايه ؟؟ عايزنى اعالجة
خالد : يابنى بطل رغى بقا وهتعرف الحكاية بالليل
ريان : امممممم الحكاية .. الحكاية وما فيها ان بقولك يا با.....
سكت لما ملقاش خالد جمبة
ريان بصوت عالى : هو انا جاى اتهزق هنا ولا اييييييه بتسبنى وتمشى يا ابى ماااااشى

اسلام واقف مستنى دورة يجى
واقف متوتر وخايف اوووى
لحد ماجة الراجل ونادة علية دخل
لجنة التحكيم اللى كان فيها 3 حكااام
الحكم1 : الاسم والسن والعنوان
اسلام : الاسم اسلام السن 25 سنة والعنوان .........
الحكم 2 : هتسمعنا ايةةة انهاردةةة ؟؟
اسلام : اغنية نفس الجنين للفنان تامر حسنى
الحكم 3 : طيب تمام .... اتفضل ادخل جوةة وحط السماعة ع ودانك وابتدى غنى
اسلام : اوكييية
دخل اسلام بسرعة ورك السماعة
وبداء يغنى
نفس الحنين في البعد والذكرى الجميلة
مع صورتك كل يوم نفس الكلام
مقدرش اطمن روحي ولا اغمض في ليلة
قبل امّا افكر فيك انا لغاية ما انام
والشوق بيبات يا حبيبي ف حضني ساعات
وساعات لو زاد الشوق ماينيمنيش
لا نهار ولا ليل، ملكش ف خيالي بديل
ولا من أيامك يوم مبيوحشنيش
ولا حاجة بنساها وعودنا اللي احنا خدناها
حياتنا اللي احنا عشناها عليها بعيش
في سكوتي في كلامي، عايش في كل أيامي
عينيك في كل أحلامي مبتسبنيش
علشان اعيش جربت ولا مليون طريقة
وعرفت غيرك بس حبك صعب نسيانه
بكون معاه و في بالي انت، والحقيقة
بغمض عينيا وبتخيلك مكانه
والشوق بيبات يا حبيبي ف حضني ساعات
وساعات لو زاد الشوق ماينيمنيش
لا نهار ولا ليل، ملكش ف خيالي بديل
ولا من أيامك يوم مبيوحشنيش
كل الحكااام انبهروا بصوتة ومبتسمين
بعد ماخلص الاغنية وطللعع
اسلام : اييية راى حضراتكم ف صوتى
الحكم 2 : سيبلنا رقم موبايلك برة وهنرد عليك بكرة
اسلام : تمام عن اذنكم
وخرج اسلام وسجل رقم موبايلة ومشى

لوجين قااعدة قدام اللاب ومستنية ريان يفتح راى طريقة
دخلت سوزان عليها وقعدت جمبها
سوزان : بتعملى ايية ؟؟
لوجين : بلعب ع اللاب
سوزان : بتلعبى ازاى وانت فاتحة الاسكاى بى كدةةة
لوجين : ااناااا اناااا مستينة اسما تفتح عشان هننتكلم هنناا
سوزان : والله طيب خلينى اقعد اكلمها معاكى
لوجين بسرعة : لالالالالالالالالالالاااااا
سوزان بخضة : ف ايية يابت ؟؟
لوجين : انااا هنزل تحت اقعد ف الجنينة شوية
سوزان : دلوقتى بليل
لوجين : متخافيش مش هتخطف عمو عبدالله البواب تحت هيخلى بالة منى
وخدت اللاب توب ونزلت بسسسسسسرعةةة

خالد : ايية يا ريان كل دةة بتلبس
ريان وخرج من الاوضة
ريان : خلصت اهووو
خالد : طيب يلالالا بينا
ريان : طب قولى عايزنى ف ايةة لتكسفنى قدام الراجل
خالد : متخفش يلالالا بينا
ريااان : اما نشوووف اخرتهااا
ونزلوا وركبوا العربية وبعد فترة قصيرة وصلوا للمطعم وحجزوا طرابيزة وقعدوا
ريااان : ييا ببباابا قولى ف اييية ؟؟
خالد : اهم جم اهووو
....... : hii khaled
خالد وبيسلم عليه
خالد : hi hatem .... This is my son Ryan
حاتم : really do not like you at all
ريان : ههههههههه الحمدلله قدر ولطف
خالد وحاتم : هههههههههه
ريان : هههههه ايةة دة انت بتفهم عربى اهووو
حاتم : اااه طبعا انا مصرى
ريان : خلاص نتكلم عربى بقاا
حاتم : تمام دى بنتى كريستينا
كريستينا بدلع : هااى رياان
ريان : اهلا يا فندم
وقعدوا كلهم وطلبوا عصير
حاتم : بس انت طلعت بتعرف تربى يا خالد
خالد : طبعااا دة ابنى دةةة
ريان ابتسم : ربنا يخليك يا استاذ حاتم
ريان لاحظ كريستينا اللى قاعدة عمالة تبصلة بصات مش لطيفة
ريان بص ف الارض من كسوفة
حاتم : اية رايك ف بنتى يا ريان
ريان : والله طالما بنت حضرتك اكييد بنت محترمة ربنا يخليهالك
حاتم : لالا انا اصدى ع جمالها عجباك لا لا
ريان استغرب : كل البنات جميلة يا فندم مفيش بنات وحشة
كريستينا ادايت من اسلوب ردة
كريستينا : يعنى انا مش عجباك ؟
ريان استغرب اووى : لا يا فندم العفو انا مقولتش كدةة ....
حضرتك تنفعى فى اى مجال شكلك وجمالك يسمحو بكدة
كريستينا كانت هتموت
حاتم : طبعا انت دلوقتى بتسال انت جاى هنا بتعمل اييةة ؟
رياان : ايوووة فعلا هو انا جاى هنا ليية ؟
حاتم بص لبنتة وابتسم
حاتم : انا جااى وعايزك تتجوز كريستينا بنتى

فى الفيلا
امير : نعممممم خالها دة اييية ؟؟
ياسر : انا جايب كل الورق اللى يثبت صحة كلامى واديتة للماذون وشاف كل حاجة وقال تمام
امير : طب ومنجبش ابوها ليييةة ؟؟؟
صباح : باباها متوفى يا اميير
امير : اييييييييةةة متوفى انا معرفش الحكاية دى
شيماء : مجتش فرصة اقولك يا حبيبى
امير بيبصلها بغل وعايز يموتها
امير ف نفسة : كلها ساعات وتبقى بين ايدى وامسكك اموتك ف ايدى ومحدش يقدر يمنعنى لو ميين ؟؟
سليم : خلاص بقاا ييا امير الموضوع مش مستاهل يا يلا شيخنا ابتدى شغلك
الماذون قاعد ف النص وامير قاعد جمبة وخالها قاعد الناحية التانية
وماسك ايديهم الاتنين وفوق ايديهم المنديل
الماذون : قول ورايا
امير بحزن : حااضر
الماذون : زوجتك نفسى
امير بيبص على شيمااء بغل وهى مبتسمة ومترردد يقول
الماذون : انت سامعنى قول ورايا
امير : حااضر
الماذون : زوجتك نفسى
امير : زوجتك نفسى
الماذون : ع كتاب الله وسنة رسوله
امير : ع كتاب الله وسنة رسوله
الماذون : وع مذهب الامام ابى حنيفة النعمان
امير : وع مذهب الامام ابى حنيفة النعمان
الماذون : وع الصداقة المسمى بيننا
امير بحزن شديد : وع ... الصداقة المسمى ... بيننا
وعاد نفس الكلام لخالها والحمدلله مضوا والشهاد التلاتة كمان
صباح : لولولولولوى مبروك يا حياتى
شيماء : الله يبارك فيكى يا ماما

عند لوجين
لوجين : اوووف بقااا كل دةة عشان يفتح النت انا زهقت ياااارب يفتح يااارب
وبعد تفكير جريت جابت الموبايل من اوضتها ونزلت تانى واتصلت بية

الآراء والتعليقات على القصة
أفضل القصص و الروايات حسب الأكثر قراءة: