قصص و روايات - قصص رومانسية :

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا الفصل الأربعون

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا

قصة عشق بلا قيود للكاتبة إيمان ضانا الفصل الأربعون

تانى يوم
الصبح بدرى
صحيت بدرى وقامت لبست وراحت جابت هدية وراحت لريان
ووصلت لهناك
لوجين : معلش يا طنط خليتك تصحى بدرى النهاردة
نيرفين : ولا يهمك
لوجين : هو عامل اية ؟

نيرفين : مطلعش من الاوضة ولا بيكلم حد ... اتصلت بعمر وجالة واتعصبوا
ع بعض وكانوا يمسكوا ف بعض لولا انى اتدخلت بينهم
لوجين : يالهوووى ... طب هو انا لو دخلتة دلوقتى هلاقية صاحى ؟
نيرفين : معتقدش انة نام اصلا
لوجين : طيب انا هدخلة وربنا يستر
وراحت للاوضة وفتحت الباب حتة صغيرة ولقيتة نايم دخلت وقفلت الباب وحطت الهدية جمبة لقيتة بيتحرك وفتح عينة
اول ما شافها ودى وشة الناحية التانية
لوجين قعدت ع السرير قدامة
لوجين : صباح الخير
ريان : ........
لوجين ف نفسها : اعمل اية اعمل اية افتح اى حوار وخلاص
لوجين : امبارح قعدت ادور ع الخاتم لغاية ما لقيتة ولبستة كنت متعودة انت اللى تلبسسهولى
ريان : ......

لوجين : هتفضل مخاصمنى كدة ... طب بص انا جبتلك ايية قعدت افكر اجيبلك ايية كنت هجبلك كرافت بس افتكرت انك مش بتحبها ولا عمرى شوفتك لابسها
ريان : لا وع اية متتعبيش نفسك
لوجين بهزار : اية دة انت بتتكلم اهو
ريان : حد قالك انى اخرس
لوجين : محدش يقدر يا حبيبى ... يلا بقا شوف الهدية
ريان : مش عايز هدايا
لوجين بزعل : كتا :( حتى مش رادى تبصلى
ريان قام وقف ورايح ناحية الحمام
ولوجين رايحة وراه
ريان : اية هتدخلى معايا الحمام
لوجين اتكسفت : لالا اتفضل ادخل
وفضلت مستنياة يطلع وشوية ولقيتة طالع
لوجين : رينو تيجى نخرج ؟؟
لقت ريان بيقلع التيشيرت
لوجين بارتباك : طب انا هستناك برة
وطلعت
نيرفين : اية يا لوجين اتصالحتوا ؟؟
لوجين بزعل : لا مش رادى يرد علية
نيرفين : اقولك حاجة سبية النهاردة
لوجين : لالا انا مش هقدر اقعد تانى وانا كدة ... انا همشى وهروحلة بعد شوية العيادة مش هو هيروح انهاردة
الشغل
نيرفين : مش عارفة والله يا لوجين
ولقوة طلع
نيرفين : رايح فين يا ريان ؟
ريان : رايح العيادة يا ماما
لوجين : انا هاجى معاك
ريان بصلها اخيرا
ريان : مفيش داعى
ومشى

لوجين قعدت تعيط
نيرفين : معلش يا لوجين ... تعرفى والله اول مرة اشوفة كدة من ساعة ديما
لوجين : اعمل اية طيب انا غلطت ولازم يعرف ان كان لازم يحصل حاجة زى كدة
نيرفين : انت تعرفى يا لوجين ريان دة انا عمرى ما شوفت زية لما بيحب حد بيتمسك فية اوى ولما كان بيحب ديما مكنش بيحبها زى ماحبك كدة انا مشوفتش كمية الحب اللى ف عنية غير لما عرفك دة مش بينام ودايما قاعد سرحان ومبتسم انا مش عارفة ريان دة ابنى بجد ولا جة منين
لوجين : كائن فضائى ههههههه
نيرفين : ههههه والله بيقولوا علية كدة ... عارفة خالد باباة كلمنى وقالى انة كان جايبلة عروسة ومتعرفيش هو عمل اية ساعتها واتخانق مع باباة وقالة انا بحب لوجين ومش هتجوز غيرها
لوجين : بجدد
نيرفين : واكتر يا لوجين عشان كده عايزاكى تخلى بالك منه هو بيحبك اوى وملهوش حد غيرك دلوقتى اوعى تسبيه يا لوجين ده يموت فيها
لوجين : حاضر يا طنط

شيماء حست بالذنب وقررت تقول لامير ع اللى حصل بس كانت مترددة
امير صحى وقاعد قدام التليفزيون جت شيماء وقعدت جمبة
ومسكت ايدة وامير مستغرب اوى
شيماء : امير
امير : ممممم
شيماء : هو انا وحشة
امير بتريقة : هه انت لسة بتسالى
شيماء بدموع : يعنى انا وحشة والناس كلها بتكرهنى
امير : وانا اول من يكرهك

شيماء : لالا الا انت يا امير متقولش كدة ... انا مستعدة اعمل اى حاجة عشان تسامحنى وتحبنى
امير وبصلها : ودة من امتى شيماء اللى بتقول كدة ؟
شيماء : انا هتغير يا امير
امير : انت شكلك تعبانة يا شيماء روحى نامى
شيماء بدموع اكتر : انت مش مصدقنى لية ؟
امير : اية اللى غيرك فجاة كدة
شيماء : عشان عشان
امير : عشان اية ؟؟
شيماء : انا عملت غلطة كبيرة وو...
امير : غلطة واحدة هه انت كل غلطاتك كبيرة
شيماء : انا هقولك ع حاجة بس والنبى تسامحنى
امير : قولى يا شيماء
شيماء : فاكر لما لوجين عملت حادثة
امير : اه فاكر
شيماء : اهو انا بقا اللى كنت باعتة واحد يخبطها بالعربية
امير بصدمة : اييييييييية ؟ انت اية يابت شيطانة
شيماء بحزن : انا اعترفت بغلطى والله والحمدلله لوجين محصلهاش حاجة
امير : انت واخدها ببساطة كدة ازاى ... انت واحدة مش طبيعية اقسم بالله

شيماء وبتحضنة وبتعيط
شيماء : عشان خاطرى يا امير
شيماء وبعد عنها
امير : انت حيوانة وعايزة القتل ... انت طالق ييا شيمااء
شيماء : لالالالالالالالالالا
وصحيت شيماء وهى بتقول لالالالالا وعمالة تعيط
شيماء بصت حواليها واتاكدت انها كانت ف حلم
شيماء وحاطة ايديها ع قلبها : الحمدلله الحمدلله
وقامت ودخلت اتوضت وصلت
دخل امير وهو مستغرب
امير ف باله : هى من امتى بتصلى ؟
انتهت من صلاتها ورراحت نحيتة
شيماء بهدوء : احضرلك الغدا
امير باستغراب : معقولة ؟؟!!
شيماء : تحب تاكل
امير : لا شكرا
شيماء : هو انا ممكن اطلب منك طلب
امير : اتفضلى
شيماء : ممكن تحضنى
امير : اييية ؟
شيماء : عشان خاطرى
امير بص ف عنيها
امير : ف اية ؟؟
شيماءء : مفيش بس انا محتجالك اوى
امير بصلها وهو مستغربها اوى
امير : تعالى
وخدها ف حضنة هى عمالة تعيط وماسكة فيية اوى

اسما قاعدة بتتفرج ع الكليبات وبتسمع اغانى اسلام وهى فرحانة
اسلام : حياتى بتعملى اية ؟
اسما : قاعدة بسمع الالبوم
اسلام : ممم طب ماتيجى نخرج شوية
اسما : ماشى هلبس وهستناك
اسلام : ماشى

بليل ف العيادة
ريان تعب من كتر الشغل وقاعد عمال يفكر
لوجين راحتلة العيادة وفتحت الباب لقيتة سرحان وبيفكر
فكرت لثانية ودخلت وقفلت الباب براحة
وراحت قعدت قدامة ع المكتب وهى بتغنى
لوجين : عارف حبيبي و انا شايفاك
و سمعاك بنسي كل الدنيا معاك
حابة نفسي عشان حباك
حاسة اني بدأت أعيش
كل اللي ياما حلمت بيه لقيته فيك
ضحتك صوتك عينيك
مهما قلت حبيبي عليك
الكلام بقى مايكفيش
لما تشوفك عيني انا بنسى حياتي و بنسى سنيني
لما بكون وياك بلاقيني مطمنة
حبك ده مدوبني و ان زعلتك مرة حاسبني
ماهو لو ثانية تروح و تسيبني اموت انا
قبليك ياما انا شفت عذاب و جراح
بس يا قلبي خلاص من الليلة ارتاح
ريان طبعا فاق من سرحانة ع صوتها
لوجين : صوتى حلو صح عارفة عارفة
ريان خد نفس عميق وسكت
لوجين مسكت ايدة وباستها : خلاص بقا انا اسفة
ريان : خلاص يا لوجين حص خير
لوججين : اية حصل خير دى لالا انا مش مقتنعة
ريان : اعملك اية يعنى ؟

لوجين : مليش دعوة اعمل اى حاجة
ريان : لوجين انا مش فاضى عندى شغل
لوجين : لالا كداب الشغل خلص وانا سالت السكرتيرة قالتى مفيش حد جاى تانى
ريان : والمطلوب
لوجين : تعالى نخرج
ريان : لا
لوجين : يبقى انت لسة زعلان
ريان : انت عارفة كلمة بكرهك دى عملت فيا اية ؟؟
لوجين : انا عارفة انها دايقتك
ريان : ياريتها دايقتنى وبس يا لوجين دى خلتنى ولا عارف انام ولا عارف اشتغل
ولا عارف اعمل اى حاجة
لوجين : طب اقولك حاجة عشان تاخد حقك منى اضربنى بالقلم
ريان : اييية ؟؟
لوجين : يلايلا متخفش مش هزعل
ريان : عايزة القلم ف الخد الشمال ولا اليمين ؟؟
لوجين بزعل : الاتنين
ريان : حاضر

وقام وقف قدامها وسند ايدة الاتنين ع المكتب وطبع بوسة ف الخد اليمين
وواحدة ف الخد الشمال
لوجين مكسوفة وعمالة تبعد
ريان : مكسووفة
لوجين : احم يعنى
ريان : انت عملتى فيا اية ؟
لوجين : انا معملتش حاجة والله
رييان : هههه خلاص براءة
لوجين : ههههههه
وفضلو يبصو لبعض شوية
لوجين : اقولك ع حاجة بس متزعلش
ريان : قولى
لوجين : انا جاية من ورا بابا
ريان : لية ؟ هو باباكى منعك تيجيلى
لوجين : هو قالى مش عايزنا احنا الاتنين نشوف بعض لغاية الخطوبة يعنى
ريان بحزن : طيب خلاص هو عندة حق ويلا روحى بقا
لوجين : انت زعلت
ريان : لالا باباكى عندة حق يلا روحى وقوليلة انك كنتى هنا وانا هحاول اخلى بابا
ينزل مصر اليومين دول واجى اتقدملك
لوجين : متزعلش يا رينو والله انا كمان مدايقة عشان بابا قالى كدة و...
ريان مقاطعا : اية يابنتى لازم تسمعى كلام باباكى هو مغلطتش يلا بلاش كلام تانى

اتفضلى قومى حالا وروحى
لوجين : حاضر ... انت مش هتروح
ريان : لا انا قاعد مستنى حد جاى
لوجين : ميييييييين ؟؟
ريان : حد متعرفوش
لوجين : حد بنت ؟؟
ريان : مش وقت غيرة خالص
لوجين : ماشى انا همشى
وجاية تمشى لقت دنيا فتحت الباب
دنيا : راااامى
ولوجين واقفة بتبصلها بغيرة
وريان حاطط ايدة ع وشةة
دنيا : ازيك يا لوجى
لوجين : اسمى لوجين مش لوجى
دنيا : انا بدلعك
لوجين : ميرسى مش بحب حد يدلعنى
دنيا : طب انا اسفة متزعليش
ريان : روحى انت يا لوجين عشان باباكى
لوجين رفعلتة حاجب : طب انا مش ماشية وهبات هنا
وطلعت برة الاوضة
ومسكت موبايلها واتصلت بادهم

دنيا : مالها يا رامى
ريان : كالعادة غيرانة
دنيا : هههههههه
ريان : اعملها اية طيب

لوجين : بابا انا روحت لريان العيادة وموجودة دلوقتى
ادهم : بتعملى اية هناك انا مش قولتلك مش مرواح هناك
لوجين : هفهمك لما اجى والله موضوع كبير
ادهم : طب اتفضلى روحى حالا
لوجين : لالا مينفعش
ادهم : لية ان شاء الله
لوجين : اصل ف مشكلة هحيلكلك لما اجى يا بابا
ادهم : ماشى يا لوجين متتاخريش
لوجين بفرحة : ربنا يخليك ليا يارب

ف الشاارع
اسما : هتعمل بارتى ؟ صح
اسلام : اه طبعا
اسما : امتى ؟
اسلام : اية رايك نبدا من فيها من بكرة
اسما : مش فاكرة مين اللى هيبدا فيها
اسلام : انا وانت اللى هنظمها وهنعملها كلها تاخد اى وقت اللى تاخدة وبعد كدة
هنعمل الدعوات
اسما : انا موافقة ... بس اصلا المفروض اللى يعمل الحفلة دى استاذ حازم
ولسة هيتكلم جت واحدة ماشية خبطت فية
البنت : انا اسفة اسفة جدا
اسلام : ولا يهمك
البنت : لالا مش معقول ... انت المطرب الجديد اسلام ياسر صح
اسلام فرح اوى : ايوة انا
البنت : لاابدا مش مصدقة دة البومك قالب الدنيا
اسلام : متشكرر ويارب يعجبك
البنت : طبعا عاجبنى دة انا حفظت كل اغنية فية
كل دة واسما واقفة ومتغاظة
البنت : ممكن اخد صورة معاك
اسلام : اه طبعا ... اتفضلى
البنت : لو سمحتى يا انسة ممكن تصورينا
اسلام مش عارف يرد يقول اية
اسما بغيظ : اه طبعا هاتى الفون
وخدتة وصورتهم كذا صورة ومشيت
اسلام : اية مالك ؟؟
اسما بعصبية : مفيش
اسلام : الله بتتعصبى علية لية هو انا عملتلك حاجة ؟
اسما : انا متعصبتش ... اسلام لو سمحت روحنى البيت
اسلام : اسماا احنا لسة ملحقناش
اسما : لو سمحت انا عايزة اروح
اسلام : ع راحتك

عند امير
امير قاعد وبيفكر ومستغرب اسلوب وتغير شيماء المفاجى
جت ششيماء وقعدت جمبة
شيماء : امييير ... اميير
امير : هااا بتقولى حاجة
شيماء : انا كنت عايزة اروح عند ماما
امير بتنهيدة : تمام روحى
شيماء : عايزة اطلب منك طلب
امير : اطلبى
شيماء : عايزاك تودينى
امير : اشمعنا
شيماء : ارجوك يا امير
امير : ماشى يا شيماء اما نشوف هتوصلينا لاية
شيماء مبتسمة : ف طلب تانى
اميرف بالة : انت اصلا مش ساهلة يا شيماء
امير : ااااااااه قولى قولى
شيماء : هو انا ممكن احضنك تانى
امير : هو اية الحكاية
شيماء : مفيش يا امير انا برتاح ف حضنك اوى
امير : شيماء انا عارف حركاتك دى كويس انت عايزة اية بالظبط
شيماء بدموع : ليك حق متصدقنيش بس والله انا مش عايزة حاجة
امير صعبت علية لما شاف دموعها
امير : طب خلاص مش عايزة تروحى عند مامتك روحى البسى عشان اوديكى
شيماء : لا خلاص يا امير مش عايزة اروح
وقامت ودخلت اوضتها

الآراء والتعليقات على القصة
أفضل القصص و الروايات حسب الأكثر قراءة: